• ×

01:53 صباحًا , الخميس 24 أكتوبر 2019

سماء الشريف

قطر التي لاتخجل ترافقها زمرة الإخونجية الإرهابيين .. والطبل واحد ..!!

بواسطة: سماء الشريف

 0 تعليقات

 0 إهداءات

 747 زيارات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

حين نذكر قطر بائدة الذكر ، علينا دائما أن نأتي على سيرة إخوانها بنسب الفكر والخداع ، أولئك المفسدون في الأرض ، زمرة الإرهاب التي تتستر بستار الدين الذي تمزق عن سياسة ..

كعادتها في كل حج تعود قطر بصوت حاكمها النشاز وأعوانه ومرتزقته في محاولة سقيمة لتسييس الحج ، فرصة للثرثرة وبث القيل والقال وتضمين الأكاذيب ، والركض للظهور على السطح ، يلهثون لجذب أنظار العالم نحوهم ، مؤملين في بعض ضوء ، لايخجلهم قبيح فعلهم ، والجمع أصبح يعرف خبثهم ونواياهم بوضوح .

مرة أخرى قطر تمنع الحجاج القطريين وتتنصل لتتهم السعودية بذلك ، ينطبق عليها المثل السائر ؛ " رمتني بدائها وانسلّت " ..!

لست في مقام المدافع عن وطني السعودية ، ولكن الواقع والأدلة تتحدث عن نفسها إن هي إلا حقائق تعرفها الدول جميعها ، وهي ظاهرة دون مواربة .
المملكة يشهد لها العالم بماتقوم به من دور عظيم خلال استضافة الحجاج ، وأبوابها مفتوحة تقدم السقاية والرفادة دون كلل ، ولعل دور المملكة تجاه ضيوف الرحمن من أصعب الأعمال التي تحتاج مجلدات وأعوام للحديث عنها ، وكل منصف عاقل يدرك ذلك ويشهد به ، لاتمنع أحدا عن الحج والعمرة والزيارة على مدار أيام العام كاملة .

أحدثت السعودية العظمى نقلات تطويرية متسارعة في كل مرافق الدولة ، وأعطت الحج الأولوية وجُلّ الاهتمام حتى وصلت لنظام الحج المؤسسي في مبادرة طريق مكة ، جندت كافة الكوادر والإمكانات من أجل تحقيق ذلك والنجاح فيه ، وإرضاء الحاج تقرُبا إلى الله بخدمته وتيسير أمور حجه حتى يعود إلى بلاده .

ويأتي زامر حي إخونجي يُلفق التهم ويتبادلها مع أمثاله الحمقى ، يظن ومن معه أن في ذلك وطر ، وماعلم أن الحقيقة لاتحتاج شرحا وتفصيلا ، ولكن هي عادة قطر التي تجترها ، وتظن أن هناك من يمكن أن يُكذّب مايشاهد ويرى على أرض الواقع ويصدقها ..
هدف قطر تفريغ سمومها وتسييس الحج ، تبحث عن شيء غير موجود ولكنها تختلقه ، وتصدق خيالها المريض للعام الثالث على التوالي دون توقف .!

المملكة تسهيلا على الشعب القطري ، أنشأت موقعا إلكترونيا ، ووضعت روابط ليتمكنوا من التسجيل ، فعمد النظام القطري إلى حجبها عنهم ، أمعنوا ولم يوقعوا اتفاقية الحج ، ومنعوا شركاتهم من التواصل لتأمين نقل الحجاج ، مستمرون في كيدهم على حساب شعبهم .

ليس غريبا ماتفعله قطر ، فهي محضن الإرهابيين ووكر العصابات الإخونجية ، وهي التي لم تكف يوما عن التدخل في شؤون الدول الأخرى الداخلية وإثارة الرأي العام .

في كل عام تسقط قطر في مكيدتها للسعودية ، وتغوص في مستنقع من وحلها، لاتحاول التطهر منه ، والضريبة على الحجاج من شعبها .


فُضلة المداد :
السعودية بذلت وتبذل جهودا لتيسير الحج ، ولم تكن يوما لتحاسب الشعب القطري بآثام حاكمه ومرتزقته ، وبالمقابل أعمى الحقد حاكم قطر فأمعن في إلحاق الضرر بشعبه الذي يتشوق للحج .. !! .


جديد المقالات

بواسطة : سماء الشريف

أصبحنا عالما يركض خلف أشياء كثيرة ، يوميات...


بواسطة : محمد الرايقي

العلم نور والعلو في مراتبه مطلب وهدف للجميع ،...


بواسطة : محمد الرايقي

ارتبط المشاهد السعودي منذ السنة الماضية...


بواسطة : سماء الشريف

بداية : فهد رده الحارثي ذلك الرجل الذي عرفناه...


بواسطة : سماء الشريف

ماتت قضايا كثيرة قرأنا عنها في عام ٢٠١٨ ، وقبل...


القوالب التكميلية للمقالات