• ×

09:59 صباحًا , الإثنين 27 مايو 2019

للخير نبادر للسنة الثالثة على التوالي

الشبكة الإعلامية السعودية -العنود الزهراني تقام حملة " للخير نبادر" للعام الثالث على التوالي ، وهي فكرة لعدد من نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي بهدف دعم الجهات الخيرية بالمنطقة الشرقية والتعريف بها خلال شهر رمضان المبارك

بدأ الفكرة مجموعه من المهتمين بالأعمال الخيرية وأسندوا الإشراف على التنفيذ للأستاذ سعد العيد وذلك لتواصله مع عدد من الجهات الخيرية على مستوى المملكه وللعمل على إبراز مشاريع الجهات الخيرية وأعمالهم والتعريف بخدماتهم للفئات المستفيدة .

وصرح الأستاذ سعد العيد بأنهم يستهدفون ٨ جهات في شهرُ رمضان المبارك لهذا العام ١٤٤٠
والزيارات بين ١ رمضان حتى ١٩ رمضان ، كما تم تقسيم النشطاء المشاركين بالحملة لقسمين فريق النساء وفريق الرجال ، وذلك في زيارات مجدولة في ليالي هذا الشهر الكريم لعدد من الجمعيات تبدأ عند تمام العاشرة مساء ولمدة نصف ساعة .*
وللقسم النسائي منها 3 زيارات خلال لجمعيات نسائية ومتخصصة في العمل الإنساني.

كما سيقوم الفريق بتغطية هذه الزيارات في مختلف وسائل التواصل لتعزيز الرسالة الإعلامية بهدف إيصالها لكافة شرائح المجتمع.

وانطلقت أولى الزيارات في حملة #للخير_نبادر
لفريق الرجال يوم الخميس الموافق ٤ رمضان لجمعية مأوى للخدمات الاجتماعية بحي الريان بالدمام .

وقد تأسست فكرة جمعية مأوى من الحاجة الماسة لتأمين سكن مناسب للأرامل والأيتام في المناطق النائية ويتنوع الدعم ما بين
‏-الدعم المادي
‏-اللوجستي (مثل نقل مواد البناء)
‏-العيني
‏-تقديم الاستشارات الهندسية
‏-الأيدي العاملة
وتقف وراء هذه الجهود عدد من المؤسسات المانحة ورجال الأعمال والمؤسسات الرسمية على رأسها وزارة العمل ووزارة الإسكان وتبرعات أهل هذه البلاد المباركة #عطاؤك_يؤويهم

هذا وقد أطلقت الزيارة الثانيه للحملة والأولى لفريق النساء المشاركين لجمعية الرحمة الطبية يوم الأحد الموافق ٧ رمضان ، ونوقش خلال ذالك معلومات حول تأسيس الجمعية ، في عام 1425هـ، وهي أول جمعية خيرية تعنى بالمجالات الطبية عامة بالمنطقة الشرقية

كما تهدف جمعية الرحمة الطبية‬⁩‬ إلى الإسهام بمساعدة المرضى المحتاجين بتمكينهم من الحصول على خدمات العلاج والدواء والجهاز الطبي‬ ، ورفع مستوى الوعي الصحي بالمجتمع‬
‫وكذلك القيام بواجب الإغاثة الطبية‬ ، بالإضافة إلى التواصل مع المؤسسات الحكومية والأهلية بالمجال الصحي‬ ، ونشر ثقافة التطوع في المجتمع‬
‫⁧‫
وتبادل الجميع خلال الزيارة نقاشا متنوعا حول الجمعية و سأل بعضهم حول شروط مستحقين مساعدة الجمعية و عن إمكانية إعادة تدوير الأجهزة .

ومما يجدر بالذكر أن الحملة مستمرة ، وتم تحديد الزيارتين القادمتين للفريق النسائي بتاريخ ٩ رمضان لجمعية ترابط ، ويتبعها الزيارة الثالثة والأخيرة لجمعية همم بتاريخ ١٦ رمضان .

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
إدارة التحرير

القوالب التكميلية للأخبار