• ×

01:19 مساءً , الثلاثاء 22 مايو 2018

ثقافة القراءة .. غراس مها الغامدي ودور الشراكة المجتمعية في نشرها

الشبكة الإعلامية السعودية-منال باعطيه-جدة 

للمعلم دور مهم في غرس ثقافات ومفاهيم ليس من خلال المنهج الدراسي فقط ولكن من خلال الأنشطة غير الصفية
ومن هذه الثقافات ثقافة القراءة والتي حرصت معلمة التربية الفنية مها الغامدي بمعهد الأمل الأول والحاصلة علي جائزة جدة للمعلم المتميز لعام 1438هـ علي نشرها بين طالباتها في المعهد وطالبات المتوسطة 11 لتحفيظ القران من خلال الشراكة المجتمعية والعديد من الأنشطة خلال العام الدراسي وختامها بمهرجان القراءة للجميع الذي اقيم خلال الأسابيع الماضية بمقر المتوسطة 11.

لذلك كان لنا زيارة ولقاء معها أثناء نشاط المهرجان الذي تميز بالتفاعل من قبل الطالبات والمعلمات والإداريات وتم اجراء الحوار التالي معها :
س/أستاذة مها حدثنا عن هدف وبداية فكرتك مع الطالبات بخصوص مبادرة القراءة؟
ج/ مبادرة القراءة هدفها نشر ثقافة القراءة بين الطالبات وقد بدأت خلال العام الدراسي 1439هـ بزيارة معرض الكتاب الدولي وتشجيع الطالبات على شراء الكتب المناسبة للقراءة ، وعقد لقاء اسبوعي مع الطالبات للبحث والمناقش وكتابة الفوائد وتلخيصها او التعبير عنها بالرسم لما تم قراءته ، كما تم زيارة مكتبة المتوسطة 11 لتعريف الطالبات بمحتوي المكتبة المدرسية وكيفية البحث عن كتاب من خلال شرح امينة المكتبة أ- خلود الدماك وقد اجابت على اسئلة الطالبات مشكورة ، كما شاركت بعضهن في استخلاص الفوائد من قراءة كتاب تم مناقشة محتوي الافكاربشكل حواري وتدوينها بأوراق عمل جماعية.

س/من الفئة المستهدفة من مهرجان القراءة؟
ج/ جميع طالبات معهد الأمل الأول لجميع المراحل وطالبات تعدد عوق وطالبات المتوسطة 11لتحفيظ القران

س/هل كان للطالبات والمعلمات دور في هذا المهرجان؟
ج/ اكيد لهم دور مهم جدا فالعمل الجماعي وروح الفريق يساهم في نجاح العمل وقد تفوقت الطالبات في المشاركة والتنظيم وكذلك المعلمات ولهم جميعا كل الحب والشكر والتقدير على جهودهم وتعاونهم المثمر.

س/ماهي أركان المهرجان وكيف تم تحديدها؟
ج/مهرجان القراءة للجميع تحت شعار (جيل يقرأ أمة تسمو) يحتوي العديد من الاركان تم تحديدها من خلال جلسات نقاش مع المعلمات لاقتراح افكار مختلفة تناسب الطالبات واحتياجاتهن وتكون تخدم فكرة نشر ثقافة القراءة بطريقة مسلية ومشوقة.
وهذه الاركان تم ترتيبها على النحو التالي كما نراها الان في المعرض :
1- ركن قراءة عالم الصم (احتوي علي اهم الكتب عن الصم ولوحة لغة الاشارة الابجدية العربية والتي من خلالها يتم حل مسابقة ترجمة لغة الاشارة للعبارات الي جمل مكتوبة)
2- ركن قراءة تطبيقات الايباد الذكية لطالبات تعدد عوق وصفوف اولية 3- ركن اقرأ واعبر برسمي 4- ركن اقرأ وارتقي لتلخيص كتاب (غدا أجمل) 5- ركن جماليات الخط العربي وهو ركن تفاعلي تتعلم فيه الطالبات الخط العربي من طالبة المعهد جمانة الشهري التي تدربت في المعهد من مدربة الخط أ- مها منشي.

س/هل مبادرة القراء مستمرة؟
ج/نعم سوف تستمر خلال الاعوام القادمة بأفكار واساليب مختلفة حتى تكون القراءة جزاء من حياة الطالبة اليومية.
وقد كان لقاء مع المعلمات والطالبات الحاضرات لاستطلاع رأيهن في المهرجان. وطرح السؤال التالي

س/ثم سألنا المعلمة ؛ امل العتيبي كيف ترين فكرة المهرجان ؟.. وماهو أكثر ركن عجبك؟
فقالت : أن أكثر ركن أعجبها ركن الخط العربي
وقراءة القصص المصورة والتعبير عنها بالرسم لأنه فيها استفادة ومتعة للطالبات.

ورأت المعلمة وديان الصيادي : أن ركن قراءة عالم الصم من الأركان المميزة في عرض الكثير من الكتب المفيدة بالإضافة إلى تعليم ابجدية لغة الأشاره بطريقة المسابقات كان ممتع ومشوق .

وقالت المعلمة خيرية الغامدي ان ركن تطبيقات الايباد قد ساعدت الطالبات علي التواصل مع المجتمع بالإضافة ان ركن أقرأ واعبر برسمي اعطي الطالبات فرصة للتعبير عما قرأته وهو مناسب للصم بشكل جيد .

كما أوضحت الإدارية البندري العبيسي أن فكرة المهرجان جددت فكرة القرأه ونشرتها بين الطالبات
وأيدتها في ذلك المعلمة إحسان الجهني واضافت : أن فكرة المهرجان جديدة علي الطالبات فهي تشجعهن على القراءة المباشرة بطريقة في جو ممتع وحيوي .

الطالبة سما حكمي ترى : أن مبادرة القراءة ساعدها علي التعرف علي طريقة تلخيص كتاب والذي افادها اهم محتويات الكتاب .

كما ذكرت الطالبة شهد خشيم أن نصائح القراءة أفضل المعروضة في احدي اركان المهرجان ساعدها علي التعرف علي أفضل الطرق للقراءة المفيده بالإضافة لتعلمها للغة الاشارة الخاصة بالصم بطريقة مسلية .

وعبّرت الطالبتان ميار عسيري وأنهار لطيف عن إعجابهما بركن جماليات الخط العربي حيث تعرفن على قواعد جديدة للخط العربي الذي تميز بجماليات وفن واضح .

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
إدارة التحرير

القوالب التكميلية للأخبار